GO MOBILE version!
أهم الأخبار
بالصور..كيف ساعد محمد صلاح ملكة مصر فى ملاعب...
وفاة الرئيس السودانى الأسبق سوار الذهب فى الرياض...
القوات المسلحة تفتتح أربعة مدارس بشمال ووسط سيناء...
رئيس اتحاد أصحاب المعاشات يطالب المحكمة برفض طعون...
وفد من قيادات الكنيسة الإنجيلية الألمانية والسويسرية يزور...
عقوبات صارمة تنتظر المخالفين لإعلان تسعيرة الكشف فى...
مسئول وفد الـ«فيفا» يتحدث عن زيارته إلى الأهلي
البورصة تربح 5.7 مليارات جنيه بختام التعاملات
أحمد عز وأمير كرارة ومنى زكي وشريف منير...
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تؤيد تغيير رئيس الوزراء؟
أغسطس920182:17:25 مـذو القعدة271439
غزة تتأرجح بين الأمل واليأس.. أصابع الإتهام تُوجّه الى نائب رئيس المكتب السياسي في حماس بإعادة الحرب
غزة تتأرجح بين الأمل واليأس.. أصابع الإتهام تُوجّه الى نائب رئيس المكتب السياسي في حماس بإعادة الحرب
أغسطس920182:17:25 مـذو القعدة271439
منذ: 2 شهور, 10 أيام, 19 ساعات, 7 دقائق, 18 ثانية

 

 

قالت مصادر في قطاع غزة: إن أجواء الشارع الغزي تحوّلت من الشعور بالأمل مع التسوية التي تلوح في الأفق مع زيادة فرص التهدئة وتخفيف حدة الحصار المفروض على غزة، إلى الشعور باليأس والإحباط مع رياح الحرب التي تهبّ مجددا على القطاع. 

كان بعض السكان في قطاع غزة وجّهوا انتقادًا لاذعًا لنائب رئيس المكتب السياسي في حماس, صالح العاروري وسلوكه القيادي، متّهمينه بتحطّم هذه الآمال وتلميحهم إلى أنه من السهل عليه ـ أي صالح العاروري ـ البقاء مع عائلته بعيدًا عن المشهد الغزي المأزوم وإعطاء الأوامر بشنّ الحرب على الكيان الصهيوني وهو عائد إلى بيته الآمن سالمًا غانمًا، بل وينعم بحرية الحركة في شتى أنحاء العالم، في حين يتعذّر على العديد من سكان غزة حتى مغادرة حدود القطاع.  

 

وأشارت بعض المصادر إلى بدء الغارات الإسرائيلية بعد مغادرة «العاروري» لغزة مباشرة، حيث نوه البعض من سكان غزة إلى قيام الأخير باتخاذ قرار الحرب ليهرب من غزة بعد ذلك مسرعًا قبل اندلاع المعارك.

ويقول محمد زرقاوي وهو من التجار الغزيين: إن الآمال التي زرعها مؤخرا قادة حماس في قلوب الأهالي حول استسلام وشيك للكيان الصهيوني وتسهيلات مرتقبة على المعابر الحدودية تحطّمت كليا لتتحول مرة واحدة إلى دوي انفجارات قنابل العدو المحتل والدمار الذي يعيدنا إلى أيام ما بعد حرب العصف المأكول. 

وأشارت المصادر: إلى أن العديد من سكان القطاع توجهوا الى رئيس حماس في غزة, يحيى السنوار, طالبين منه العمل وبكل الطرق المتاحة أمامه على رفع الحصار المفروض على غزة، وعدم ترك مصير غزة في أيدي أنُاس لا يسعون سوى إلى ما يصب في مصلحتهم الشخصية والمقربين منهم على حساب أبناء شعبهم في قطاع غزة. 

 


 

أُضيفت في: 9 أغسطس (آب) 2018 الموافق 27 ذو القعدة 1439
منذ: 2 شهور, 10 أيام, 19 ساعات, 7 دقائق, 18 ثانية
0

التعليقات

تويتر