GO MOBILE version!
أهم الأخبار
أصحاب السُلطة والنفوذ يتدخلون لإغلاق موقع «سياحة نيوز»
«السيسي»: استمرار الإجراءات اللازمة لتحسين المؤشرات الاقتصادية
شريف إسماعيل يبعث برقية تهنئة إلى السيسي بمناسبة...
فوز الملف المشترك لأمريكا والمكسيك وكندا بتنظيم كأس...
رسميًّا.. «بين سبورت» تعلن نقل افتتاح كأس العالم...
اليوم..كارتيرون يوقع عقود تدريب الأهلي
الأرصاد: طقس شديد الحرارة أول وثانى أيام العيد...
اختيار «حملة مصر -اكتشف واستثمر» راعيا إقليميا لكأس...
الهواتف الذكية الجديدة من نوكيا تصل مصر
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تؤيد تغيير رئيس الوزراء؟
أغسطس2420177:17:37 مـذو الحجة11438
العاصمة الإدارية تشعل فتيل المنافسة بالأسواق
العاصمة الإدارية تشعل فتيل المنافسة بالأسواق
أغسطس2420177:17:37 مـذو الحجة11438
منذ: 9 شهور, 28 أيام, 23 ساعات, 33 دقائق, 21 ثانية

منذ الإعلان عن تدشين مراحل بناء العاصمة الإدارية الجديدة، وأسعار الأراضي المحيطة بها ارتفعت بشكل جنوني، وأبرز هذه المناطق هي "بدر، القاهرة الجديدة، السخنة" وغيرها.
ورجح أساتذة التخطيط العمراني أن هذا الارتفاع سببه نمو حركة السكان في المنطقة، فكلما كان هناك حركة سكانية كلما أدى هذا إلى نمو وظهور خدمات عمرانية مختلفة ومتفاوتة في الأسعار وفي القيمة.

قال الدكتور محمد إبراهيم جبر، أستاذ التخطيط العمراني، أن النمو العمراني في أي منطقة من المناطق يرتبط بحركة السكان، وكلما كان هناك حركة سكانية كلما أدى هذا إلى نمو وظهور خدمات عمرانية مختلفة ومتفاوتة في الأسعار وفي القيمة، لافتًا إلى أن تسليط الضوء الكبير على العاصمة الإدارية الجديدة عبر وسائل الإعلام المختلفة وعلى الخدمات التي ستكون موجودة بها وعلى الطموح الحكومي والمؤسسي حولها، لاشك أنه يؤثر على سوق العقارات بصورة عامة لاسيما في المناطق القريبة من العاصمة الادارية التي تشهد نموًا سكانيًا وترغب في التسويق لنفسها من خلال استغلال قربها من العاصمة الادارية.
وأضاف أن هذه البيئة ساهمت في رفع أسعار الأراضي داخل المناطق المختلفة مثل الشروق ومدينة بدر والعين السخنة وغيرها من المناطق المختلفة التي شهدت ارتفاعًا في أسعار العقارات، مؤكدًا أن هذا السعر يرتفع في الوقت الذي خرجت فيه التصريحات المبدئية التي تقول أن المتر يباع بمبلغ 7000 آلاف جنيهًا.
وأشارً إلى أن سوق العقارات لا يمكن التنبؤ بأسعاره خاصة أن الأسعار ترتفع ببطء كما أنه تحرك الاسعار يكون وفق السوق والأسعار التي توجد فيه.

فيما فقال المهندس سيد سامى أبو الخير الخبير العقاري وصاحب شركة عقارات المقطم، إن السوق في ظل ارتفاع أسعار الأراضي والمشاكل الاقتصادية الحالية لا يبشر بأي خير لاسيما مع ارتفاعات كبيرة في الأسعار وغياب وجود عائد مادي مجزي بالنسبة له، لافتًا إلى أنه في ظل ارتفاع الأسعار اضطر إلى تصفية أعماله بمجال العقارات بسبب عدم قدرته على الاستمرار في العمل وعدم رغبته بالمغامرة بالأموال قائلا: "أروح أحط فلوس في البنك واخد فائدة 20% أفضل". 

 

أُضيفت في: 24 أغسطس (آب) 2017 الموافق 1 ذو الحجة 1438
منذ: 9 شهور, 28 أيام, 23 ساعات, 33 دقائق, 21 ثانية
0

التعليقات

تويتر